تركيا تشدّد القيود المفروضة لاحتواء تفشي كورونا

إسطنبول - أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاثنين أن تركيا ستشدد القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا، وستفرض حظر تجول ليلي وقيود على العمر في وسائل النقل العام، لمواجهة الارتفاع الحاد في أعداد المصابين.

وسيبدأ حظر التجول يوم الجمعة الساعة 9 مساء وينتهي في الساعة الخامسة من صباح يوم الاثنين. ومع ذلك، سيتم فتح متاجر السوبر ماركت في أوقات معينة خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأعلن أردوغان بعد اجتماع لمجلس الوزراء أنه خلال الأسبوع، سيكون هناك أيضًا حظر تجول مسائي بين الساعة 9 مساء و5 صباحا.

وبالإضافة إلى ذلك، لن يتم السماح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما أو تقل عن 20 عاما باستخدام وسائل النقل العام، ولن تكون هناك احتفالات بالعام الجديد. وستسمح السلطات فقط لما يصل إلى 30 شخصًا بحضور مراسم الجنازات. وسيتم تطبيق هذه الإجراءات اعتبارا من غد الثلاثاء.

ومثل العديد من الدول، تشهد تركيا قفزة في حالات الإصابة الجديدة مؤخرًا.

وتسجل تركيا التي يبلغ عدد سكانها 83 مليون نسمة حاليا نحو 30 ألف إصابة مؤكدة يوميا. وتشكك الجمعية الطبية التركية في الأرقام الحكومية، وتقدر أن هناك ما لا يقل عن 50 ألف حالة جديدة يوميا. كما حذرت الجمعية اليوم الاثنين من أن مستشفيات الدولة ممتلئة بما يتعارض مع تصريحات الحكومة بأن 70 بالمائة من أسرة العناية المركزة مشغولة.

وأكد أردوغان أنه "لا يوجد حل آخر سوى التدابير الرامية للحد من حركة الناس إلى أدنى مستوى لخفض التأثير السلبي للجائحة".

ولفت إلى أنه سيُطلب من زوار مراكز التسوق إظهار رمز وزارة الصحة الخاص بمكافحة كورونا (HES kodu).

وبحسب الأناضول، شملت التدابير التي أعلنها الرئيس أردوغان، تعليق أنشطة التعليم في حضانات الأطفال والمؤسسات المشابهة، وتحديد المشاركة في صلاة الجنازة ومراسم عقد القران بـ 30 شخصا كأقصى حد.

وأفاد أردوغان أنه يمكن تحديد أعداد الأشخاص الذين بوسعهم الدخول إلى الشوارع والميادين المزدحمة بقرار مجلس حفظ الصحة العامة.

وأوضح أن العاملين في مجالات محددة مثل القطاعات الإنتاجية والتوريد والخدمات اللوجستية والصحة والزراعة، لن يشملهم حظر التجول.

ولفت إلى أنه سيحظر استخدام المواصلات العامة بالنسبة لمن هم فوق 65 ومن هم دون 20 عاما مع مراعاة الاستثناءات المحددة في التعاميم السابقة.

كما أعلن تعليق عمل منشآت مثل الحمامات والمسابح وصالات التدليك والساونا ومدن الملاهي.

وأفاد أن المطاعم لن تقدم خدمتها باستثناء تلبية الطلبيات الخارجية.

ولفت إلى أنه ستتم مراقبة مدى الالتزام بالتدابير الوقائية في أماكن العمل التي يعمل فيها أكثر من 50 شخصا بشكل صارم.

ولفت الرئيس التركي إلى أنه سيتم تطبيق تدابير كورونا الجديدة اعتبارا من مساء الثلاثاء.

وأشار الرئيس أردوغان إلى أن التفاصيل بخصوص التدابير ستعلن عبر تعميم من وزارة الداخلية.

وأشار إلى تزايد الأعباء على النظام الصحي لا سيما مع تصاعد الأمراض الموسمية كالإنفلونزا ونزلات البرد.

ووفق الأناضول، شدد على ضرورة تقيد كافة المواطنين بالتدابير من أجل التغلب على الجائحة، قائلا: "يجب على كافة أفراد الشعب التحرك بروح التأهب في الكفاح ضد وباء كورونا".

وتطرق الرئيس أردوغان إلى موضوع لقاح كورونا، وقال إنه سيتم بدء التطعيم باللقاح اعتبارا من الشهر المقبل انطلاقا من العاملين في القطاع الصحي.

وسجلت تركيا اليوم الاثنين 31 ألفا و219 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد19-)، فضلا عن 188 حالة وفاة، وذلك بحسب معطيات وزارة الصحة التركية حول إحصاءات كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية أنه بهذه الحصيلة يرتفع إجمالي الإصابات المسجلة في البلاد إلى 500 ألف و865، والوفيات إلى 13 ألفا و746. 

وأظهرت إحصاءات وزارة الصحة التركية أن إجمالي الحالات الحرجة بلغ 5 آلاف و190.