رفع الإقامة الجبرية عن المغنية غولشان والإبقاء على ملاحقتها قضائيا

اسطنبول - رفعت محكمة في اسطنبول الاثنين الإقامة الجبرية عن نجمة أغاني البوب التركية غولشان المتهمة بـ"التحريض على الكراهية" بسبب سخريتها على المسرح من المدارس الدينية، وفق ما أكدت وسائل إعلام تركية.

وأمرت محكمة في اسطنبول بوضع نجمة أغاني البوب غولشان بيرقدار كولا أوغلو (46 عاما) المعروفة باسمها الأول، في الإقامة الجبرية في 29 اغسطس الماضي بانتظار محاكمتها، بعد سجنها لأربعة أيام في سجن باكركوي في اسطنبول، وهي معرضة لعقوبة السجن لسنوات. وأثار توقيفها في نهاية الشهر ذاته ردود أفعال قوية في تركيا.

وتواجه مغنية البوب التركية عقوبة بالسجن قد تصل إلى ثلاث سنوات بسبب مزحة ألقتها عن المعاهد الدينية، وفقا لائحة اتهام أعدتها هيئة الادعاء في إسطنبول.

ولا يعني قرار رفع الإقامة الجبرية عنها أن القضية أغلقت، حيث ستتواصل الملاحقة القضائية خاصة أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وجه بذلك ضمنا دون أن يذكرها بالاسم.

وقال أردوغان في خطاب مساء الاثنين في إشارة إلى الملاحقات بحق مغنية البوب دون ذكر اسمها "من يسخرون من القيم المقدسة لأمتنا لن يتمكنوا من الهروب من مسؤولياتهم"، مضيفا في إشارة إلى عقود من حكم النخب العلمانية في تركيا "لقد حاولوا لسنوات إقصاء شعبي".

ودأب الرئيس التركي على مثل هذه الخطابات في توجيه القضاء الذي تقول مصادر من المعارضة إنه بات يخضع لإرادة الرئاسة ويصدر أحكاما بما يرضي الرئيس.

وخلال حفلة موسيقية في ابريل الماضي قالت غولشان على خشبة المسرح في إطار مزاح على ما يبدو، أن "انحراف" أحد أفراد فرقتها الموسيقية يعود لتربيته في واحدة من مدارس إمام خطيب ما أثار ضحك الجمهور.

ومدارس إمام خطيب الدينية التي تعد الأطفال ليصبحوا دعاة وينتقدها الأتراك العلمانيون، ازدهرت منذ وصول حزب العدالة والتنمية الإسلامي المحافظ الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان إلى سدة الحكم في 2002. وأردوغان نفسه ارتاد إحدى هذه المدارس.

وانتشر مقطع تعليقات غولشان على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي ما أثار غضب كوادر الحزب الحاكم قبل أقل من عام على الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وتُعرف غولشان بملابسها الجريئة ودعمها لحقوق المثليين. وتركيا دولة غالبية سكانها مسلمون ولكن نظامها علماني رسميا.

وتعرض فنانون أتراك آخرون في الأشهر الأخيرة لمضايقات من الحزب المحافظ. ولم يتمكن البعض من الصعود على خشبة المسرح بسبب سلوك اعتبر "غير لائق" أو لأنهم يغنون بلغة محلية.

This block is broken or missing. You may be missing content or you might need to enable the original module.